مشاريع إغاثية

المشاريع الإغاثية

سلاتٌ غذائية، وجباتُ طعام، غذاء أطفال، لحوم نذر وأضاحي، مدافئ ولباس شتاء، وغيرها الكثير من المشاريع الإغاثية، والتي حملتها إعمار وقدمتها لأهلنا في الداخل السوري، لتعيد للسوريين بعد ضيق الحال، فرج الأمل واتساعه.

المشاريع الحالية

مشروع المطبخ الخيري أيتام ومهجرين
نظرًا لارتفاع مؤشر الفقر والذي رافقه ارتفاع مفرط في الأسعار، ومع ندرة توفر
مشروع ربطة خبز
مخبز إعمار الشام الخيري، ينتج أكثر من 5000 ربطة يوميًا، ليسد نقص أكثر من 20000…
مشروع زراعة الفطر
نشأت فكرة المشروع نتيجة النقص الكبير في الغذاء بسبب الحصار الخانق على
مشروع بطاقة العائلة - حملة معًا لشتاء دافئ
يعتبر الشتاء من مواسم السنة التي تكلّف العائلة زيادة في المصاريف لمواجهة البرد القارس، ومع…
مشروع لباس الشتاء - حملة معًا لشتاء دافئ 5
يعتبر الشتاء من مواسم السنة التي تكلّف العائلة زيادة في المصاريف لمواجهة البرد القارس، ومع…
سلة غذائية شتوية - حملة معًا لشتاء دافئ 5
يعتبر الشتاء من مواسم السنة التي تكلّف العائلة زيادة في المصاريف لمواجهة البرد القارس، ومع…
مشروع توزيع محروقات - حملة معًا لشتاء دافئ 5
يعتبر تأمين الدفء في مواجهة البرد القارس والذي تتعرض له سوريا من أهم المشاريع الإغاثية…

المشاريع السابقة

مشروع الأضاحي 5
" فَصَلِّ لِرَبِّكَ وَانْحَرْ " أمر إلهي بالعبادة والتكافل الاجتماعي، وفي حملة "أضاحي 5"
مشروع كسوة العيد - ولو بشق تمرة
يعتبر شهر رمضان من أكثر الشهور طقوسًا، والتي تتنوع بين دينية واجتماعية وصحية، ولأن سوريا…
مشروع سلة رمضان - ولو بشق تمرة
تُعتبر السنوات العجاف الدامية التي مر بها الشعب السوري حتى اليوم، من أقسى السنوات والأحداث…
لباس الشتاء - معاً لشتاء دافئ
يعتبر الشتاء من مواسم السنة التي تكلّف العائلة زيادة في المصاريف لمواجهة البرد القارس، ومع…
سلة غذائية شتوية - معاً لشتاء دافئ
يعتبر الشتاء من مواسم السنة التي تكلّف العائلة زيادة في المصاريف لمواجهة البرد القارس، ومع…
حطب ومدافئ - معاً لشتاء دافئ
يعتبر تأمين الدفء في مواجهة البرد القارس والذي تتعرض له سوريا من أهم المشاريع الإغاثية…
سلة السحور - ولو بشق تمرة
تعتبر "وجبة السحور" من الطقوس الدينية التي تنتظرها العائلات المسلمة من العام للعام، وفي ظل…
إفطار صائم - ولو بشق تمرة
تعتبر أكثر المناطق في سوريا مناطقَ منكوبة، وذلك بسبب الحصار والقصف والدمار، ولأن إخوتنا في…